لمحة عامة > نبذة عن المجلس الدولي للأرشيف

المجلس الدولي للأرشيف (ICA)

أُسِس المجلس الدولي للأرشيف (ICA) عام 1948 بهدف تعزيز مجال حفظ الأرشيف وإتاحة إمكانية الوصول إليه في جميع أنحاء العالم. وهو يعمل بالتعاون مع منظمة اليونسكو، ومؤسسة “بلو شيلد”، وغيرها من المنظمات غير الحكومية الدولية التي تمثل أصحاب المكتبات ومديري السجلات والتخصصات التراثية؛ لتقديم الدورات التدريبية المتخصصة، وتطوير المعايير، وتوعية الجمهور بأهمية السجلات الوثائقية. وينشط المجلس عالمياً من خلال فروعه الإقليمية الـثلاثة عشر، ووأقسامه التخصصية الاثني عشر، وسلسلة من مجموعات الخبراء، إضافة إلى صانعي القرار في القطاعين العام والخاص؛ للتشجيع على حفظ السجلات بطريقة فعالة وتوفير السجلات الوثائقية القيمة للإنسانية. إنها الذاكرة الاجتماعية، وهي ضرورية لسيادة القانون، وعنصر حيوي يمكّننا من فهم ماضينا لنرتكز عليه في بناء مستقبلنا. ويعالج المجلس من خلال شبكته المهنية الخبيرة قضايا مهمة؛ مثل: الحفظ الدائم للسجلات الرقمية المعقدة، والتقنيات المطلوبة لإتاحة السجلات الدقيقة بصورة أوسع للغايات التعليمية، أيضاً مسألة المعايير والاشتراطات القانونية التي تحكم عملية حفظ السجلات.

منظمة الأمم المتحدة للتربية و العلوم و الثقافة (اليونيسكو)

أكّدت منظمة اليونسكو أهمية السجلات الأرشيفية. واستهلت جمعيتها العامة عام 2015 ورقة سياساتها بشأن التراث الوثائقي التي تنصّ على ما يلي: نظراً إلى أن الوثائق التي تُنتجَ وتُحفظ بمرور الوقت- بجميع أشكالها التماثلية والرقمية عبر المكان والزمان- هي الوسيلة الأساسية لإنشاء المعرفة والتعبير عنها، وتؤثر في جميع مجالات الحضارة الإنسانية والتقدم …”. ويعتبر المجلس الدولي للأرشيف الذي يضم أكثر من 2000 عضو في 199 دولة وإقليم -المنظمة الرئيسية غير الحكومية التي تنسق الجهود الدولية لإعطاء هذا التصريح الحياة والمعنى. وتكمن قوة المجلس الدولي للأرشيف في شبكته العالمية التي تربط بين المحفوظات الوطنية الكبيرة والصغيرة، والرابطات المهنية لأمناء الأرشيف، والأرشيفات الإقليمية والمحلية والمؤسسية، والأفراد؛ باعتبارها مجتمعاً تعاونياً يقوم على العمل المشترك والدعم المتبادل. ويشكل المجلس هيئة ديناميكية تعمل لتطوير الممارسة المهنية والتدريب والتوعية العامة. ويعمل المجلس أكثر من 70 عاماً في الساحة الدولية لتأكيد أهمية أنظمة التسجيل الحديثة والحماية الدقيقة لتراثنا المسجل. ويشجع الحوار والتفاهم بين الثقافات، والتعامل مع قضايا التراث المشترك، وسلامة السجلات الرسمية، ونقل المعرفة عبر الحدود الوطنية وعبر الأجيال.

  1. وصول غير محدود إلى جميع موارد موقع المجلس الدولي للأرشيف الإلكتروني.
  2. اشتراك حصري في المنشورات الرقمية الصادرة عن المجلس الدولي للأرشيف.
  3. نسخ ورقية مجانية من المجلة المهنية الدولية “كوما” والنشرة الإخبارية “فلاش” التي تصدر عن المجلس الدولي للأرشيف مرتين في السنة.
  4. إمكانية الدعم المالي لمشاريعك من المجلس الدولي للأرشيف، وصندوق التنمية الدولية للأرشيف (FIDA).
  5. تخفيض تكلفة حضور الفعاليات التي ينظمها المجلس الدولي للأرشيف.
  6. الفعاليات والبرامج المقامة في منطقتك.
  7. فرصة لمشاركة فعالياتك مع مجتمع المجلس الدولي.
  8. فرصة الحصول على دعم لمشاريعك من جميع أنحاء العالم.
  9. الوصول إلى شبكة دولية من الخبراء الملتزمين.
  10. فرصة المشاركة في اليوم الدولي للأرشيف، وإيصال فعالياتك إلى المهنيين في مجال الأرشيف في جميع أنحاء العالم
كانت مؤتمرات المجلس الدولي للأرشيف السابقة قد تضمّنت ما يلي
سيول ، كوريا الجنوبية 2016
مؤتمر المكسيك 2017
مؤتمر ياوندي 2018
مؤتمر أديليد 2019